منوعات

رئيس مجموعة أماكو يتحدث عن مساهمتهم بإعادة إعمار القسم الصناعي بمرفأ بيروت

شكل انفجار مرفأ بيروت في الرابع من آب 2020 محطة مؤلمة في تاريخ لبنان، وتسبّب بخسائر هائلة، لكن إرادة الحياة لدى الشعب اللبناني كانت أقوى. مجموعة أماكو الصناعية التي تضرّرت مستودعاتها في المنطقة الحرة من المرفأ، بادرت بسرعة فائقة إلى المساهمة في إعادة الأعمار، إيمانا منها بدورها الوطني والاجتماعي.
في هذا الفيلم يروي رئيس مجموعة أماكو علي محمود العبد الله قصة قصيرة، تجسّد موقفه الوطني من هذا الحدث الرهيب، ويؤكد إيمانه بـ قطاع الصناعة اللبناني وبعظمة لبنان وشعبه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق