صيدا والجنوب

الشيخ حبلي: درب تحرير فلسطين سيكون أقرب طالما هناك شعب يقاوم ويقدم الشهداء

أكد الشيخ صهيب حبلي خلال خطبة الجمعة أن يوم القدس العالمي هذ العام يكتسب أهمية وقيمة مضافة في ظل ما تشهده الساحة الفلسطينية من تطورات ميدانية، حيث يثبت الفلسطينيون بمقاومتهم وبذلهم الدماء والتضحيات انهم أصحاب قضية لم ولن تموت، وطالما هناك شعب يقاوم ويتصدى للمحتل ويقدم الشهداء والجرحى، غير آبه بصفقة قرن من هنا واتفاقية سلام واستسلام من هناك، فإن درب تحرير فلسطين سيكون أقرب مما نتوقعه.
وفي هذه المناسبة توجه الشيخ حبلي من الشعب الفلسطيني في الاراضي المحتلة وفي دول الشتات بأحر التهاني مؤكدا ان القدس هي قضية كل مقاوم وحر في هذا العالم والذي تجسد من خلا التظاهرات التي عمّت مختلف الدول العربية والاسلامية، وأشار الى ان الشعب الفلسطيني من خلال إحياء يوم القدس انما يقوم بإحياء الأمة ويبعث فيها الامل والروح مجدداً كي تنتصر للحق في مواجهة الباطل، وها هي الضفة اليوم تقدم شهيدين جديدين من اجل تحرير كامل التراب الفلسطيني.
وختم الشيخ حبلي مشيرا ال انه في يوم القدس لا بد من ان نوجه التحية الى روح سماحة الامام الراحل الموسوي الخميني (قدس) فهو من خلال تسمية اخر يوم جمعة من شهر رمضان المبارك بيوم القدس العالمي، انما اراد ان تبقى هذه المناسبة حاضرة في قلوب وعقول المؤمنين عبر الاجيال، وهذا ما نشهده اليوم حيث نرى اننا نقترب يوما بعد يوم من القدس والاقصى وكل فلسطين بفضل ارادة المقاومة ودول المحور التي قدمت ولا تزال أغلى التضحيات من أجل فلسطين القضية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى