منوعات

المستشارية الثقافية الإيرانية في بيروت تُحيي ذكرى رحيل الإمام الخميني

أقامت المستشارية الثقافية الإيرانية في لبنان حفلاً تأبينياً خطابياً في ذكرى رحيل الإمام الخميني (قدس سره).

وقال المستشار الثقافي الإيراني في لبنان عباس خامه يار في كلمته إنّ “الإمام الخميني علّمنا أن الإيمان هو السلاح الأقوى في وجه الطغاة”، مؤكّداً أنّ الإمام “زاد شوقنا لمحطات التحرير”.

وتحدث نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم قائلاً “لقد أطلق الإمام الخميني المقاومة لفلسطين في زمن صعب ومفصلي”.

المستشارية الثقافية الإيرانية في بيروت تُحيي ذكرى رحيل الإمام الخميني (قدس سره)

وأكّد أنّ “الإمام الخميني عمل لتحرير القدس من خلال إيجاد قوة القدس التي تعمل من أجل هذا الهدف”، مشدّداً على أنّه “بثورة الإمام الخميني كلّ المنطقة تغيّرت وسنشهد مع كل ما يحصل منذ الثورة الإيرانية إلى اليوم زوال الكيان الإسرائيلي”.

وأضاف الشيخ قاسم أنّ “إيران تقود محور المقاومة بعطاءات دون بدل، لأنّ نجاح المقاومين نجاح لفكرتها، وهي لا تريد أرضاً بل تجسيد مبادئ الإنسانية”.

كما ألقى رئيس الإتحاد العالمي لعلماء المقاومة الشيخ ماهر حمود كلمة أكّد فيها أنّ “الإمام لم يغب يوماً بل هو موجود في كلّ انتصار آخرها في غزّة”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى