أخبار عربية ودولية

رجلان يُشتبه بتواطئهما في تهريب غصن يقران بدورهما بالعملية ببدء محاكمتهما

أفادت وكالة “فرانس برس” بأن “رجلان يُشتبه بتواطئهما في تهريب الرئيس السابق لتحالف رينو- نيسان ​كارلوس غصن​ من ​اليابان​، يقرّان بدورهما في العملية في بدء محاكمتهما”.

بموازاة ذلك، أشارت وكالة أنباء “كيودو” اليابانية، إلى أن “العسكري الأميركي السابق في القوات الخاصة مايكل تيلور، وابنه بيتر، اعترفا أمام محكمة في ​طوكيو​ بتهمة مساعدة غصن بشكل غير قانوني على الفرار من اليابان بنهاية العام 2019، مختبئا في صندوق وعلى متن طائرة خاصة”.

يذكر أن هذه هي المرة الأولى التي يمثل فيها المتهمان أمام محكمة يابانية بعد أن سلمتهما ​الولايات المتحدة​ في آذار الماضي. وهما يواجهان عقوبة تصل إلى السجن ثلاثة أعوام في حال أدانهما القضاء الياباني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى